مجالس الوعظ والإرشاد الرمضانية في رحاب الصحن الكاظمي الشريف


إحياءً لليالي شهر رمضان المبارك, شهر دُعي فيه المسلمون إلى ضيافة الله، وجُعلوا فيه من أهل كرامة الله "عزّ وجلّ"، دأبت الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة على إقامة مجالس الوعظ والإرشاد الديني في رحاب الصحن الكاظمي الشريف بمشاركة خطيب المنبر الحسيني فضيلة الشيخ مهند الحلّي بسلسلة من المحاضرات القيمة بيّن خلالها أهمية شهر رمضان المبارك، وتناول فيها دروساً أخلاقية إرشادية توجيهية عن حُرمة الشهر الفضيل مُستخلصة من فكر ونهج أهل البيت النبوة "عليهم السلام".
كما تضمّنت محاضراته المحاور الإيمانية وتأثيرها على الفرد والمجتمع، وكيف يتم استثمار أجواء رمضان الإيمانية في تكريس السلوكيات و العادات الحسنة، والتخلّص من السلوكيات والعادات الخاطئة، وتجذير القيم الأخلاقية في الفضاء الإجتماعي العام.
وأوضح فضيلة الشيخ الحلّي ضرورة استشعار روح التفاني والإخلاص ووجوب التأسي بخُلق وآداب الإمامين الجوادين "عليهما السلام"، وجعلها السمة البارزة في التعامل مع أبناء المجتمع الإسلامي، مؤكداً أن لا نفوّت فضائل هذا الشهر المبارك لأجل أن نُحظى بالمغفرة والعفو وصفح الله "عزّ وجل" ونحن نعيش أيام شهر الرحمة الإلهية.